((( هـمـســــــــــات الـحـب )))
أهلاً وسهلاً بكم في رحاب همساتنا

وتأكدوا أن ما يكتب ها هنا

ليست أقلامنا إنما أرواحنا

يشرفنا انضمامكم لأسرتنا


لكل عاشق أبكتهُ الحياة
 
البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» أهلا وسهلا renad
الجمعة نوفمبر 16, 2012 5:38 pm من طرف الصقر

»  من كل بستان زهرة
السبت أغسطس 25, 2012 8:02 pm من طرف الشيخ زهير

»  اروع معاني الوان الورد
الخميس أغسطس 23, 2012 3:50 pm من طرف الشيخ زهير

»  حصرياً اقوي الأناشيد انشودة من زمن وانا احس
الأربعاء أغسطس 15, 2012 11:40 pm من طرف الشيخ زهير

» الورده الحمراء
الأربعاء أغسطس 15, 2012 11:37 pm من طرف الشيخ زهير

» اجمل قصة حب فى العالم ..
الأربعاء أغسطس 15, 2012 11:36 pm من طرف الشيخ زهير

»  هل المجــاملة من الآدب أم من الكذب؟؟
الأربعاء أغسطس 15, 2012 10:34 pm من طرف الشيخ زهير

» عيش بقلب محب,وأبتسم بقلب محب,وسامح بقلب محب
الأربعاء أغسطس 15, 2012 6:01 am من طرف ام طاهر

» كلمات جميله عن الثقه بالنفس
الأربعاء أغسطس 15, 2012 5:55 am من طرف ام طاهر

» استأذنت فتاة أمها بممارسة الزنا فوافقت بشروط
الأربعاء أغسطس 15, 2012 5:42 am من طرف ام طاهر


شاطر | 
 

 قصة القلب والعقل ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dr.sweet
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

0 / 1000 / 100

الجنس : انثى عدد الهمسات : 2187
نقاط : 4681
تاريخ التسجيل : 09/12/2011
العمر : 25
الموقع : حلـــــب ..

مُساهمةموضوع: قصة القلب والعقل ..   الخميس ديسمبر 15, 2011 4:14 am

قرر ( العقل ) أن يقوم بزيآرة مفآجئة .. لأحد أصدقآئه ..

القدآمى .. وهو ( القلب ) .. ليطمئن على حآله ..

في هذه .. الاجوآء الممطرة .. والعآصفة ..

حينمآ وصل العقل لمنزل القلب

طرق البآب .. وأنتظر قليلآ ..

ثم عآد مرة أخرى وطرق البآب ..

لكن لا مجيب .. ؟؟ !

علم العقل بأنه أما ان يكون صديقه القلب .. خأرج منزله ..

او لم يستمع للطرق البآب ..

فمثلمآ هي عآدة صديقه القلب فهو

بأغلب الاحيآن لا يستجيب .. لطرق

البآب .. ولا يستجيب .. لـ صديقه العقل كثيرآ

لأنه .. منشغل كثيرآ بأمور أخرى

تخص الغير ..

قرر العقل حينهآ أن يعاود الطرق للمرة الاخيره ..

فلربمآ .. أصغى هذه المرة للطرق ..

فـ طرق البآب وأنتظر ..

فجآة رآى العقل بأن مقبض الباب .. يتحرك ببطئ

شديد .. وسمع صوت القفل يفتح ..؟ !

والبآب .. بدآ بالعودة للخلف ببطئ شديد جدآ ؟!

حينهآ .. صعق العقل من المنظر اللذي رآه ..

فـ صديقه القلب .. في حآلة صعبة جدآ

ويرثى لهآ من التعب والأرهآق

و بالكآد فتح البآب ..

شعر القلب وهو يفتح البآب وكأنه على وشك السقوط ..

فتدآرك العقل الموقف .. وأسرع وفتح البآب ..

وأمسك بـ صديقه القلب .. وهو بالكآد يقف ..

على قدميه .. و أخذه .. لـ يسآعده ..

على المشي و وضعه في أقرب ..

أريكه ليريحه عنآء النهوض من أجل فتح البآب ..

أمسك العقل .. بيد القلب .. وهو يقول له .. :

مآبكـ يآ صديقي .. لمآ أرى حألتكـ .. هكذآ ؟؟

ماذآ حدث ..؟؟ لكـ . .؟؟

لمآذآ التعب والارهآق يغمركـ ؟؟

لمآذآ ملامح الاجهآد في عينك ..؟ وأضحة .. ؟

كنت جميلا ..

كنت ترسم الابتسآمة للجميع بدون أستثنآء ..

كنت عآشقآ محبآ للحيآة تمنحهآ لغيركـ دآئمآ دونمآ مقأبل او انتظآر..

كنت .. طبيبآ لجرأحهم وألامهم .. كنت منبع الفرح في .. أحزأنهم .. ؟؟!

كنت لهم الامل اللذي يبحثون عنه دآئمآ ..؟؟

فـ مأاللذي حدث .. الأن ..؟؟

نظر القلب .. الى صديقه العقل ..

بعين أمتلأأت بـ الدموع الغزيره ..

برق البرق من النآفذة وكأنه يعلن دوي الانفجآر ..

لم يستطع تمآالك نفسه القلب .. فـ أجهش بالبكآء

كالاطفآل .. ؟!

وأخذ يبكي و يبكي .. ويبكي ..

ربت العقل على كتف صديقه .. وقآال له .:

أبكي يآ صديقي .. أبكي ..

و لا تقلق .. أنآ معك .. الان وبجوارك ..

ولن أترككـ حتى أطمئن عليك ..

نهض العقل لـ يتركه .. حتى يهدآ ..

قليلآ .. وعآود السؤأل مره أخرى للقلب ..

بنبره يهزهآ الصدق .. لـ يكرر السؤال له ..؟؟

مآاللذي حدث ..؟! أخبرني .. يآ صديقي ..؟؟

فـ كلي أذآن صأغيه ..؟!

نظر القلب اليه بعد أن استجمع قليلا من قوآه ..

.. أخيرآ ..

تنهد .. بعد بكآئه .. وقأل :

أهـ يأ صديقي العزيز .. العقل ..

أعطيتهم .. فـ طمعوا بالكثير ..

أعطيتهم .. فـ رغبوآ بالتملك ..

أعطيتهم .. فـ بآدلوني .. بالاسآءة ..

أهـ يآ صديقي ..

سأبقتهم بالهدآيآ .. فسآبقوني .. بالجروح ..

سآبقتهم بالطيب .. فسآبقوني .. بالدسآئس ..

سأبقتهم بالحيآة .. فسآبقوني .. بالموت ..

أهـ يآ صديقي ..

كلمآ زأدوأ ألمآ .. زدت لهم حلمآ ..

كلمآ زآدوأ أنانيه زدت لهم عطآءآ ..

كلمآ زأدوا لي وجعآ .. زدت لهم دوآءآ ..

أهـ .. وأهـ .. وألف أهـ ..

لم أرغب بشيء سوآ بقربهم ..

لم أرغب بشيء سوآ بأسعآدهم ..

لم أرغب بشيء سوآ بحبهم ..

أهآ يأ صديقي ..

لأجلهم تعبت .. ولأاجلهم أحتملت

ولأجلهم صبرت وصمت ..

لأجلهم .. أخفيت .. ألامي ..

لأجلهم وفيت .. بوعودي ..

لأجلهم .. بكيت .. ليبتسموآ ..

أهـ يأ صديقي العقل ..

أجهدوني .. أرهقوني .. أتعبوني ..

كسروني .. في أشد أحتيأجي لهم ..

كأنوا على وشك قتلي ..

وهم لا يعلمون ..

مآذآ أقول لك يآ صديقي ..؟

بأنني كنت على خطآء .؟؟ في تعأملي معهم .؟؟

مأذأ أقول لك .؟؟

بأنني جلبت كل هذآ التعب لنفسي بيدآي .؟؟

مآذآ أقول لك ..؟؟

بأنني .. كنت على وشك قتل نفسي لأجل أن يحييوا هم

على جثتي .. ؟؟

مآذآ أقول لك أخبرني .. ؟؟

بأنك كنت على صوأب ..

دآئمآ .. وكنت أنا على خطآء ..

هآ أنا أقولهأ واعترف .. أمامك الان .. بأنك

كنت صأئبآ .. في كل مرة تحآول منعي من المبآلغه في العطآء..

هآ انا أقولهآ .. الان وانا أتألم منهم .. أمامك ..

بأنك كنت تبحث عن مصلحتي .. وتحآول أيقأضي ..

حينمآ كنت لا أبصر أخطآئهم . وأحاول أخفآئهآ ؟؟ !!

هآ أنا أخبرك بأنهم أذوني وأتعبوني وأرهقوني ..

حينمآ بحثت أنت عن رأحتي .. !؟

وعآد القلب ليجهش بالبكآء .. مرة أخرى ..

نظر اليه العقل .. نظرة ألم ..

وأقترب منه .. وقآال ..:

يكفيني فقط بأنك أدركت أخيرآ .. ماكنت أصبوا له

لأجلك ..

فهذآ أجمل تقدير وشكر لي وأجمل عبآره ..

سمعتهآ .. من أصدق أصدقآئي ..

نظر العقل الى عيني صديقه ..

وقأل : لا تقلق .. سأكون بجأنبك ..

من الان وصأعدآ .. وكلي ثقة بأنك لن تخذلني هذه المرة

مثل قبل .. !!

أمسك القلب .. بيد العقل .. وقأل : ارجوك ..

رفقآ بهم .. فرغم ما فعلوا بي .. فلقد كان بيننا ذأت

يوم .. ذكريآت جميله ..

نظر اليه العقل وهو مبتسم و قآل : لازلت صأدقآ حليمآ..

مع من تسببوا بأيذأئك .. فكيف بي وأنا صديقك ..؟؟! ..

اكمل قآئلا : لا تهتم يآصديقي .. فلن أؤذيهم .. مثلمآ فعلوآ بكـ ؟!

لكن سأجعلهم يستيقظوا من غفلتهم لـ يعرفوا من أنت يآ قلب .. !!

نظر القلب الى العقل نظرة متفائله فرحة رغم الوهن اللذي به ..

وقأل له : شكرآ لك يأ صديقي ..

فلقد أعطيتهم حيأتي وعدت لـ أموت ..

لكنكـ أعدت روحي الي .. وانا في رمقي الاخير ..

أعدك .. بأنني .. من الان وصأعدآ ..

لن أكون الا بقرب من يستحقون ..

وسـ تكون .. أنت يآ عقل أول من يستحقون .. !!

غأدر العقل منزل صديقه.. وهو يلقي بأبتسأمه صغيره

ليطمئنه .. !!

وأختلطت في عينيه بعض دموع القهر بالمطر ..

لكنه حمل بدأخله .. كثيرآ من الالم .. لأجل صديقه ..

القلب .. حمل بداخله غضبآ عآرمآ .. ليلقنهم

درسآ .. لن ينسوه ..

حمل بداخله كثيرآ من الوعود .. قطعهآ لنفسه ..

من الوهلة اللتي رآى فيها حالة صديقه هكذآ .. !!

وكأن لسأن حأله يقول ..:

( سيعلموا مقدآر طيبك وحبك وعطآئك وتضحياتك ..

لأجلهم .. يآ قلب وسأعيدهم أليك نادمين ..

وسأكسر كبريآئهم العقيم ..

ليعلمو بأنك قلب

ليس له مثيل ) ..


_________________________________________________

لَحَظَات رائِعَـة ،، أن تَجْـد بــِ قَُـربـِكَ
شَخصاً يَعتـنِي بـِ أدَقِّ تَفـَاصِـيلك ...!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة القلب والعقل ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
((( هـمـســــــــــات الـحـب ))) :: أعضاء همسات الحب :: قصص عن الحب-
انتقل الى: